حمض الهيدروكلوريك (Hydrochloric acid)
2019-01-03

حمض الهيدروكلوريك (Hydrochloric acid)

  •  مدیر سایت
  •  0 التعلقات
  •  8287 قراءات

حمض الهيدروكلوريك (روح الملح) عبارةٌ عن محلولٍ شفاف لا لون له، وذو رائحةٍ لاذعةٍ جدًا ويُنتج من خلال إذابة كلوريد الهيدروجين في الماء، وهو عبارة عن حمض معدني شديد التآكل وحامضي، وله العديد من الاستخدامات الصناعيّة، ويستخدم هذا الحمض على نطاق واسع لأنّه مادّة كيميائيّة أوّليّة (أساس). إنّ غاز حمض الهيدروكلوريك عديم اللون، وهو ذو رائحةٍ قويّةٍ، وذو طعم حمضي، وأثقل من الهواء، وهذه المادّة تتحوّل بسهولةٍ إلى سائل، وتتحوّل من اللون الأزرق إلى الأحمر عندما تكون رطبةً أو على شكل محلول.

الصيغة الجزيئية: HCL

النقاء: حمض الهيدروكلوريك 37٪، حمض الهيدروكلوريك 30٪ إلى 33٪.

الاسم الصناعي: حمض الهيدوكلوريك

باقي الأسماء: روح الملح، حمض كلور الماء، كلوريد الهيدروجين.

 

أنواع حمض الهيدروكلوريك:

حمض الهيدروكلوريك الصناعي

حمض الهيدروكلوريك المخبري

 

تاريخ حمض الهيدروكلوريك:

يعرف حمض الهيدروكلوريك منذ القديم باسماء مختلفة، مثل: حمض الساليس، ﺣﺎﻣﺾ اﻟﻤﻮرﯾﺎﺗﯿﻚ، وروح الملح، وهو كان يُنتج من حمض الكبريتيك وملح الطعام، وقد تمّ عرض حمض الهيدروكلوريك بشكلٍ حرّ لأوّل مرّة رسميًا بواسطة أندرياس ليبافيوس في القرن السادس عشر، وفي وقت لاحق، تم استخدامه من قبل الكيميائيين في أبحاثهم العلميّة، مثل: يوهان رودولف غلابر، وجوزيف بريستلي، وهامفري ديفي.

ومع بدء الإنتاج على نطاقٍ واسعٍ في الثورة الصناعية، تم استخدام حمض الهيدروكلوريك في الصناعة الكيميائية كعنصر مُحفّز على التفاعل الخفيف في الإنتاج الواسع النطاق من كلوريد الفينيل لبلاستيك الـ PVC ، و MDI / TDI للبولي يوريثين، كما أن له العديد من الاستعمالات على نطاق أصغر، بما في ذلك في التدبير المنزلي وصناعة الجيلاتين وغيرها من المضافات

الغذائية وإزالة الرواسب وصناعة الجلود، ويتمّ إنتاج حوالي 20 مليون طن من حمض الهيدروكلوريك سنويا في جميع أنحاء العالم.

ويقال بأنّ جابر بن حيان، هو أوّل من اكتشف حمض الهيدروكلوريك، وسمّاه روح الملح، ويستخدم هذا الحمض لإزالة الرواسب عن الأسطح المختلفة، كما أنّ حمض الهيدروكلوريك موجودٌ في المعدة أيضًا، وهو يُساعد على هضم الطعام، ويعد استنشاق أبخرة حمض الهيدروكلوريك أمرًا خطيرًا، فهو يتسبّب في تلف الجهاز التنفسي، وإذا سقطت قطرةٌ منه على جلد الجسم فإنّها تُسبّب تقرّحاتٍ وحتى جروحًا عميقةً، وفي هذه الحالات ينبغي على الفور تحييد أثر الحمض من خلال محلولٍ قلويٍّ مخفف مثل: محلول الصودا أو بيكربونات الصوديوم.

 

طريقة إنتاج حمض الهيدروكلوريك:

يتم إنتاج حمض الهيدروكلوريك عن طريق إذابة كلوريد الهيدروجين في الماء، يمكن إنتاج كلوريد الهيدروجين بعدة طرق، مما يعني وجود العديد من الطرق لصنع حمض الهيدروكلوريك، يتم إنتاج حمض الهيدروكلوريك بمقياس كبير تقريبًا ودائمًا ما يكون ذلك مع الإنتاج في مقياس صناعي للمواد الكيميائية الأخرى.

يتم تحضير حمض الهيدروكلوريك في محاليل تصل إلى 38٪ ، يُمكن إنتاج التركيزات الأعلى إلى 40% فقط من الناحية الكيميائية، ولكنّ معدّل تبخّرها عند ذلك فما بعد مرتفعٌ إلى درجة أن حفظها واستخدامها يتطلبان العديد من المتطلّبات مثل درجة الحرارة والضغط منخفضتين، وبالتالي فإن المعدل الصناعي الرئيسي هو من 34 ٪ إلى 40٪ والتي تم تحسينها بسبب النقل المناسب وكون فقدان المواد محدودًا الناتج عن أبخرة حمض الهيدروكلوريك، يجب ضغط التركيزات الأعلى وتبريدها للتحكم في فقد التبخر. في الولايات المتحدة، تُباع المحاليل بين 20٪ و 32٪ باسم حمض المورياتيك، وعادةً ما تكون المحاليل المستخدمة غالبًا في التنظيف المنزلي في الولايات المتحدة بتركيز 10٪ إلى 12٪ ، وعليها تحذيرات جادّة بلزوم تخفيفها قبل الاستخدام، أمّا في بريطانيا فهي تباع تحت اسم "أرواح الملح" للتنظيف المنزلي، ومقدار الحامضيّة تساوي نفس المقدار الذي في الولايات المتحدة.

 

استعمالات حمض الهيدروكلوريك:

• إنتاج أنواع مختلفة من المواد الكيميائية

• في العديد من العمليّات الغذائيّة

• تنظيف وتخليل المعادن

• تحييد المركبات القلوية أو الخردة المعدنية

• إعادة تأهيل اليوريا

غسيل الفولاذ (بالأسيد): إنّ أحد أهم استخدامات حمض الهيدروكلوريك هو التنظيف الحمضي لفولاذ، حيث تتمّ إزالة الصدأ أو أوكسيد الحديد عن سطح الحديد أو الفولاذ قبل إدخالهما في التفاعلات اللاحقة مثل عمليّة البثق أو الجلفنة وغيرها من التقنيات. وحمض الهيدروكلوريك مع جودة فنيّة وبتركيز 18 % هو العامل الأكثر شيوعًا من الغسولات الحمضيّة لأنواع الفولاذ الكربوني.

• إنتاج أنواع المركبات غير العضوية: يتم إنتاج العديد من المنتجات بواسطة تفاعل الحمض والقاعدة بوساسطة حمض الكلوريك، كذلك يتم إنتاج المواد الكيميائية المعالجة للماء.

• معالجة الجلود

• المنظّفات والمطهّرات المنزلية والصناعية

• صناعة البناء

• منظّفات ومزيلات الرواسب على السيراميك

• تحميض آبار النفط

• إنتاج المركّبات العضوية: من الاستعمالات الأخرى لحمض الهيدروكلوريك هو إنتاج المُركّبات العضويّة، مثل: كلوريد الفاينيل، وعادةً ما يكون هذا العمل، استخدامًا غير حرّ.

• إزالة الرواسب في المراجل

ضبط الحامضيّة (PH) وتحييدها: يستخدم حمض الهيدروكلوريك لتنظيم الحامضيّة في النقاء اللازم في الصناعات الغذئيّة والدوائيّة والمشروبات.

• إعداد الإثيلين دي كلوريد.

• تنقية ملح الطعام.

• التنظيف والتدبير المنزلي

 

شروط التحميل والشحن

حمض الكلوريك شديد التآكل وهو ينطلق عند ملامسته مع معادن الهيدروجين (قابل للاشتعال). يتم نقل حمض الهيدروكلوريك عادةً في صهاريج فولاذية ذات طلاء مضاد للحمض أو أنواع خاصة من البلاستيك.

الخزانات الفولاذيّة: إنّ كلّاً من استرات الفينيل، الايبوكسي أو الإيبانيت تعدّ مناسبةً للبطانة الداخليّة للخزان.

الخزانات البلاستيكية: تستخدم فقط في حالة تنفيذ جميع المواصفات الفنيّة المقررة للانتاج بشكلٍ كامل.

 

إرشادات الأمن والسلامة:

حماية الجلد: ارتداء القفازات والملابس والأحذية المقاومة للمواد الكيميائية.

حماية العين: استخدام قناع الوجه يعدّ ضروريًا.

حماية الجسم: ارتداء القفازات والملابس والأحذية المقاومة للمواد الكيميائية. ويعدّ وجود دوش ومكان لغسل العين في بيئات العمل مع هذه المادة أمرًا إلزاميّاً.

حماية الجهاز التنفسي: ينبغي استخدام قناع مناسب.

إنتاج المواد الخطرة عن طريق تحلل حمض الهيدروكلوريك: عند الاحتراق يتفاعل مع بعض المعادن ويتحلل ويُنتج غاز الهيدروجين.

التعليقات
يجب تسجيل الدخول أو التسجيل لإضافة تعليق.