غاز الكلور (Chlorine)
2019-01-05

غاز الكلور (Chlorine)

  •  مدیر سایت
  •  0 التعلقات
  •  26534 قراءات

الصيغة الكيميائيّة: Cl2

الوزن الجزيئي: g/ mol 70.9 

الكثافة: g/cm3 0.0032   

درجة الغليان: °C  34-

درجة الحرارة الحرجة:  °C 143.9

ضغط البخار: 85.3 psi

المظهر المادّي: غاز وسائل

 

الكلور هو العضو الثاني في عائلة الهالوجينات في الجدول الدوري المشار إليه بالرمز الكيميائي CL والرقم الذري 17  ، ويبلغ وزن هذا العنصر الذري 35.5 g/mol.

غاز الكلور عبارةٌ عن غاز أصفر مائل للأخضر، ولهذا الغاز رائحةٌ كريهةٌ وخانقة للغاية شبيه بسائل التبييض، وهو شديد السميّة ويتفاعل بدرجةٍ عاليةٍ بسبب وجود إلكترون حر في طبقته الأخيرة.

وغاز الكلور أكثر كثافةً من الهواء ولذلك فهو أقرب إلى سطح الأرض.

ويصبح الكلور سائلاً عند تبريده وضغطه، ممّا يُسهّل عمليّة النقل والتخزين، ولكن إذا تمّ تحريره، فإنّه يُصبح غازًا مرّةً أخرى، وينتشر بسرعةٍ حول الأرض.

 

نبذة تاريخيّة حول غاز الكلور

اشتقت كلمة الكلور من كلمة chloros والتي تعني الأصفر المائل إلى الأخضر، وقد اكتشفه الكيميائي الألماني - الفرنسي «كارل فلهلم شيله» (Carl Wilhelm Scheele) في عام 1774 م، وقد اختار العالم البريطاني همفري ديفي (Humphry Davy) اسم الكلور لهذا العنصر سنة 1810م، وقد استخدم غاز الكلور لأوّل مرّةٍ في عام 1915 م خلال الحرب العالمية من قبل الجيش الألماني في فرنسا، وقد أدّى استخدام غاز الكلور إلى إصابة العديد من الجنود بجراح غير قابلة للعلاج.

 

طريقة الإنتاج

 ويتمّ إنتاج الكلور عن طريق التحليل الكهربائي للمحلول المائي من كلوريد الصوديوم، يوجد هذا العنصر في الطبيعة فقط على شكل مُركّب مع باقي العناصر، ويتواجد الصوديوم بشكل أساسي على شكل ملح (NaCl)، وكذلك في الكارناليت والسيلفيت.

 

استعمالات غاز الكلور

1- استخدام غاز الكلور في تصفية المياه.

2. القضاء على البكتيريا وغيرها من الجراثيم في إمدادات مياه الشرب بمساعدة غاز الكلور.

3- استخدام غاز الكلور في تنظيف المسابح.

4. تبييض عجينة الورق بمساعدة غاز الكلور وتحضير المنتجات الورقية.

5. استخدام غاز الكلور في إعداد الموادّ المضادّة للالتهاب.

6. استخدام غاز الكلور في تحضير الأصباغ.

7. استخدام غاز الكلور في إعداد المبيدات الحشريّة.

8. استخدام غاز الكلور في إعداد الطعام.

9. استخدام غاز الكلور في تحضير الدهانات.

10. إعداد المنتجات البترولية كالبلاستيك بمساعدة غاز الكلور.

11. استخدام غاز الكلور في تحضير الأدوية.

12. استخدام غاز الكلور في صناعة النسيج.

13. استخدام غاز الكلور في تحضير المذيبات.

14- استخدام غاز الكلور في إنتاج غاز الخردل.

15. غاز الكلور هو عامل مؤكسد، وبديل في المركبات العضوية.

16. استخدام غاز الكلور في تحضير الكلورات والكلوروفورم ورابع كلوريد الكربون.

17. استخدام غاز الكلور كعاملٍ مهمٍّ في استخراج البروم.

 

الفرق الرئيسي بين الكلور الجزيئي Cl2 والكلور حديث الولادة أو الذري Cl:

1. الكلور الجزيئي خانق، بينما الكلور حديث الولادة أو الذري فهو سادّ.

2. الكلور الجزيئي غير قابل للاشتعال، الكلور حديث الولادة مؤكسد شديد الاشتعال.

3. الكلور الجزيئي يتفاعل قليلًا مع الجلد، أمّا الكلور حديث الولادة فله تأثير عميق على الجلد ويذيب دهون الجلد، ويسبب أضرارًا جسيمة للرئة وأنسجة الدم.

والكلور المستخدم في أجهزة تنقية المياه والمسابح هو الكلور الجزيئي، أمّا الكلور الموجود في المبيّض من قبيل الوايتكس فهو الكلور حديث الولادة، ولذلك من المهم الانتباه إلى ما إذا كان نوع الكلور هو الجزيئي أو حديث الولادة.

 

إرشادات الأمن والسلامة:

قد يتسبب الكلور عند مجاورة النار بحدوث حريقٍ، وقد يتسبب الكلور في أضرار جسيمة للجلد والعينين، وبسبب تآكل غاز الكلور، ينبغي استخدام الفولاذ المقاوم للصدأ 316. ويُهيّج الكلور الجهاز التنفسي خاصّة لدى الأطفال وكبار السنّ، يُؤدّي الكلور في الحالة الغازية تورم الغشاء المخاطي، أمّا في حالته السائلة فيسبب حروقً في الجلد،

يجب ألا يتجاوز التعرض لهذا الغاز 0.5 جزءً في المليون (مع متوسّط زماني بين 8 ساعات إلى 40 ساعة في الأسبوع).

والتعرض الشديد لكميّاتٍ عاليةٍ من الكلور المركز (ولكن ليس بكمياتٍ قاتلةٍ) يمكن أن يسبب وذمة الرئة أو الجفاف، وهي حالة خطيرة للغاية، والتعرض المستمر لكميّاتٍ صغيرةٍ منه يجعل الرئتين ضعيفتين ويزيد من تعرض الرئتين للأمراض الأخرى، وعندما يتمّ خلط مواد التبييض بالأمونيا واليوريا وباقي منتجات التنظيف الأخرى، فهناك احتمال لإنتاج غازاتٍ سامّةٍ، وتحتوي هذه الغازات على مزيجٍ من غاز الكلور وثلاثي كلوريد النيتروجين، لذلك يجب تجنب هذا المزيج.

 

بيع غاز الكلور:

في الحالة الغازية، يتم توفير غاز الكلور عادةً في أسطوانات 40 و 60 كجم (يمكن أن تكون الأسطوانات بنفس الشكل أو بشكلين).

وعادةً ما يتم بيع غاز الكلور السائل في أسطوانات 400 و 800 كجم.

ويتمّ إنتاج غاز الكلور داخل البلد مع نقاء صناعي، ويتم توفيره للمستهلكين في البلاد.

أمّا الصنف المختبري من غاز الكلور فهو مستورد بالكامل وله استخدامات محدودة.

وتكون أسطوانات غاز الكلور موحدة اللون باللون الأصفر، وذلك بسبب سميتها.

التعليقات
يجب تسجيل الدخول أو التسجيل لإضافة تعليق.